السعودية تتخذ قرارا عاجلا بشأن جلسة مجلس الوزراء

ذكرت تقارير سعودية، اليوم الثلاثاء، أن مجلس الوزراء السعودي اتخذ قرارا عاجلا، وسط انتشار فيروس “كورونا” المستجد

وقرر المجلس تأجيل جلستيه للأسبوع الحالي والأسبوع المقبل، تماشيا مع الإجراءات الاحترازية لمنع انتشار “كورونا”، بحسب صحيفة “الوئام” السعودية

من ناحية أخرى، قال متحدث وزارة الصحة السعودية، إنه تم تسجيل 133 حالة إصابة مؤكدة بفيروس “كورونا” المستجد، من بينها 6 حالات تعافت، وما زالت 127 حالة مستمرة في العلاج

وأكد المتحدث، خلال مؤتمر صحفي، أن الرقابة مستمرة في المنافذ، ويتم تطبيق أعلى المستويات الرقابية وبين المتحدث أن 106 حالات ارتبطت بالسفر خارج المملكة، قدموا من 20 دولة تقريبا وشدد المتحدث على ضرورة التحذير من التجمعات، كونها فرصة خصبة لانتقال العدوى، مؤكدا أنه لم يتم رصد حالات في المدارس وأكد المتحدث أن الجهود مستمرة، وأكثر من 700 ألف شخص قاموا بعمل الفحوص عند منافذ المملكة المختلفة

وصنفت منظمة الصحة العالمية، يوم 11 مارس/ أذار الجاري، فيروس كورونا المستجد “كوفيد 19” (جائحة)، مؤكدة أن أعداد المصابين تتزايد بسرعة كبيرة

ووصل عدد المصابين بالفيروس منذ ظهوره في ديسمبر/ كانون الأول الماضي، حتى اليوم ، إلى أكثر 182 ألف و424 شخصا، ويوجد الجزء الأكبر من المصابين في الصين (بر الصين الرئيسي)، تليها إيطاليا وإيران وإسبانيا وكوريا الجنوبية

المصدر : https://arabic.sputniknews.com/arab_world/202003171044890743-السعودية-تتخذ-قرارا-عاجلا-بشأن-جلسة-مجلس-الوزراء/

بايدن يسحق ساندرز في الانتخابات التمهيدية في فلوريدا وإلينوي وأريزونا

تفوق جو بايدن، الذي يسعى للفوز بترشيح الحزب الديمقراطي في انتخابات الرئاسة المقبلة، على منافسه بيرني ساندرز في الانتخابات التمهيدية بولايات فلوريدا وإلينوي وأريزونا

وتقدّم بايدن على ساندرز في الولايات الثلاث بفارق كبير، وبذلك قطع شوطا كبيرا كي يصبح مرشح الحزب لمواجهة الرئيس دونالد ترامب في انتخابات الرئاسة المقررة في نوفمبر/تشرين الثاني المقبل 

وحث بايدن، الذي شغل منصب نائب الرئيس في إدارة باراك أوباما، أنصار ساندرز على دعمه

ومثلت فلوريدا الجائزة الأكبر لبايدن الليلة، إذ تضمن له دعم 219 من 1991 مندوبا يحتاج إليهم للفوز بترشيح الحزب الديموقراطي في سباق الرئاسة وكان من المفترض إجراء الانتخابات التمهيدية في ولاية أوهايو أيضا يوم الثلاثاء، لكنها أرجئت بعدما أعلن حاكم الولاية حالة طوارئ صحية عامة بسبب فيروس كورونا

ووفقاً لاستطلاعات الرأي، اعتبر معظم ناخبي فلوريدا حظوظ المترشح في الفوز أولوية بالنسبة لهم. وقال حوالى ثلاثة من كل أربعة، إن بايدن ستكون لديه فرصة أفضل لهزيمة ترامب

ولم يتطرق ساندرز في خطاب له عبر الإنترنت من واشنطن العاصمة إلى الانتخابات التمهيدية، ولا إلى مستقبل حملته.

وبدلاً من ذلك، ركز على أزمة فيروس كورونا، وحدد مقترحات لمعالجة الوباء العالمي قال إنها ستكلف حوالي 2 تريليون دولار. وحاول بايدن جذب أنصار ساندرز ليقفوا إلى جانبه.  وقال: “اسمحوا لي أن أقول، خاصة للناخبين الشباب الذين تأثروا بالسيناتور ساندرز، لقد استمعت إليكم، وأعرف المخاطر، وأعرف ما يتعين علينا فعله”.

المصدر : https://www.bbc.com/arabic/world-51939191

رئيس وزراء اليابان: نسعى لفعل كل ما هو ممكن لتهدئة التوتر في الشرق الأوسط

طوكيو (رويترز) – قال رئيس وزراء اليابان شينزو آبي يوم الجمعة إنه يعتزم فعل كل ما هو ممكن لتهدئة التوتر في الشرق الأوسط ويريد إجراء محادثات مع الرئيس الإيراني حسن روحاني على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة التي تبدأ في سبتمبر أيلول

وذكر آبي في مؤتمر صحفي في نهاية قمة دولية عن التنمية في أفريقيا استمرت ثلاثة أيام “السلام والاستقرار في الشرق الأوسط يرتبطان مباشرة بالمصالح القومية لليابان

“أود العمل حثيثا والاضطلاع بأفضل دور ممكن لتخفيف أجواء التوتر في الشرق الأوسط”

المصدر : https://arabic.euronews.com/2019/08/30/japan-me-ah7

هل تنتهي القطيعة بين الدوحة والرياض؟ السعودية تدعو أمير قطر لحضور القمة الخليجية

دعا العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، إلى حضور قمة مجلس التعاون الخليجي التي تعقد هذا الشهر في الرياض، وفق ما أفادت وكالة الأنباء القطرية الرسمية الثلاثاء، من دون أن توضح ما إذا كانت الدوحة قد قبلت الدعوة

وتأتي الدعوة إلى قمة مجلس التعاون الخليجي المقررة في 10 كانون الأول/ديسمبر وسط مؤشرات إلى تراجع حدة التوتر بين قطر والسعودية، والذي كان قد أفضى إلى مقاطعة اقتصادية للدوحة منذ العام 2017

وقطعت السعودية والإمارات والبحرين إضافة إلى مصر علاقاتها الدبلوماسية مع قطر بتهمة دعم الحركات المتطرّفة، الأمر الذي تنفيه الدوحة على الدوام، والسعي إلى التقرب من إيران، الخصم الإقليمي الأبرز للرياض

تطبيع رياضي؟

وتشارك السعودية والإمارات والبحرين هذه الأيام في كأس الخليج العربي لكرة القدم “خليجي 24” التي تستضيفها قطر، ويلتقي المنتخبان السعودي والقطري في المباراة نصف النهائية الخميس

وأوردت الوكالة القطرية أن أمير قطر “تلقى رسالة مكتوبة من الملك السعودي لحضور قمة” مجلس التعاون الخليجي “في العاشر من كانون الأول/ديسمبر”

ومنذ فرض المقاطعة على الدوحة، تلقى أمير قطر دعوات إلى قمم مجلس التعاون الخليجي، لكنّه امتنع عن المشاركة شخصيا واكتفى بإيفاد ممثلين له

وأعرب المحلل الإقليمي والبروفسور في جامعة “كينغز كولدج” في لندن أندرياس كريغ عن اعتقاده بأن الرياض كانت قد دفعت باتّجاه استضافة القمة بدلا من الإمارات لتعزيز احتمالات مشاركة أمير قطر شخصيا

وقال كريغ إن “المحادثات التي جرت في الأسبوعين الأخيرين، ولا سيما تلك التي جرت مع وزير الخارجية (القطري) تمحورت حول رفع السعودية للحصار” حسب تعبيره

وأجرى وزير الخارجية القطري محمد بن عبد الرحمن آل ثاني الشهر الماضي محادثات مع مسؤولين في السعودية، وفق ما أفاد مصدر دبلوماسي عربي

وأضاف كريغ “تتوقف مشاركة الأمير (القطري) على التزام السعوديين بما تعهدّوا به في الاتفاق، أي على الأقل رفع حظر السفر أو فتح الحدود” مع الإمارة

في الاتجاه الصحيح

قال نائب وزير الخارجية الكويتي خالد الجار الله، الشهر الماضي إن مشاركة السعودية والإمارات والبحرين في كأس الخليج المقامة في قطر شكّلت “مؤشرا إيجابيا لحل الأزمة بين الأشقاء” وأكد أن خطوات أخرى ستلي هذه الخطوة قائلا “نؤكد أننا نسير في الاتجاه الصحيح للوصول إلى نتائج إيجابية”، من دون إعطاء مزيد من التفاصيل

ويشارك مسؤول مصري في جامعة الدول العربية في مؤتمر خلال البطولة ما يعزز الآمال بنجاح جهود الوساطة. وكانت دول المقاطعة قد رفضت قبل عامين المشاركة في النسخة السابقة من كأس الخليج التي كانت مقررة في الدوحة، وذلك بعد أشهر قليلة من اندلاع الأزمة لكنّها عادت وشاركت في البطولة بعدما تقرر نقل استضافتها إلى الكويت وظهرت بوادر لاحتمال التوصل قريبا إلى حل للأزمة التي شهدت تبادل اتّهامات بين الجانبين من استغلال موسم الحجّ لتصفية الحسابات إلى قرصنة حسابات على تويتر

وعلى تويتر كتب الشهر الماضي أستاذ العلوم السياسية الإماراتي عبد الخالق عبد الله المؤثر في السياسة الخارجية الإماراتية “أبشّركم بتطورات مهمة لحل الخلاف الخليجي بأقرب مما تتوقعون”

: المصدر https://arabic.euronews.com/2019/12/03/will-saudi-boycott-of-qatar-end-after-invitation-qatar-emir-to-the-gcc-summit-in-riyad

ايقاف الدوري للمرة الثامنة

بين المؤرخ الرياضي السعودي فالح السمحان، أن التعليق الحالي للأنشطة الرياضية السعودية، بما فيها الدوري السعودي للمحترفين، يعد بمثابة المرة الثامنة التي تتوقف فيها الأنشطة الرياضية بصفة عامة، وكرة القدم بصفة خاصة

وقال السمحان لعكاظ إن قرار وزارة الرياضة تعليق الأنشطة الرياضية يعتبر المرة الثامنة التي يتوقف فيها الدوري السعودي لكرة القدم. وأضاف أن الدوري توقف أول مرة في عام ‏1967 بسبب نكسة حزيران، إذ تم إيقاف جميع الأنشطة في الوطن العربي، وفي 1968 توقف للمرة الثانية بسبب تحسين أوضاع الأندية، وكانت المرة الثالثة في 1970 بسبب الاستعداد لدورة الخليج الأولى، وفي 1975 توقفت مسابقة كأس الملك لاستشهاد الملك فيصل بن عبدالعزيز قبل مباريات دور الثمانية.

فيما توقف في 1976 بسبب برمجة الاتحاد السعودي التي حددت انطلاق الدوري الممتاز، وتوقفه بعد الجولة الرابعة ليكون اللاعب جاهزا للاستحقاقات القادمة، وفي 1980 تم إيقاف الأنشطة الرياضية بعد أحداث الفئة الضالة ودخولها الحرم المكي الشريف، بينما في 1991 تم إيقاف الأنشطة الرياضية نتيجة اندلاع حرب الخليج الثانية، وأخيرا في العام الحالي 2020 بسبب الوباء المنتشر في العالم فايروس كورونا

: المصدر
https://www.okaz.com.sa/sport/saudi/2015284

الرياضة توقف نشاط الهوشان والمسعود حتى نهاية الموسم

أصدرت وزارة الرياضة عددا من القرارات، تضمنت منع كل من الرئيس التنفيذي لنادي الشباب خليف الهويشان، ومدير المركز الإعلامي بنادي الشباب أحمد المسعود من مزاولة النشاط حتى نهاية الموسم الرياضي الحالي، بناء على ما تضمنته التصريحات الصادرة عنهما من تجاوزات وإساءات في لفظها وسياقها، بشأن الأحداث المصاحبة للمباراة التي أقيمت بين فريقي الشباب والنصر في 14 فبراير الماضي، ضمن منافسات الجولة 18 من دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين

واستندت الوزارة في قراراتها إلى نص المادة 88/ 1 / أ، ونص المادة 88/ 2 / ب من اللائحة الأساسية للأندية الرياضية

وفيما يخص الحضور الجماهيري وما تم تداوله في تلك المباراة، تم إجراء التحقيقات اللازمة من قبل وزارة الرياضة، ونظرا لضرورة التحقق من بعض الجوانب المرتبطة بهذه الحادثة فقد تم إحالة الموضوع للجهات الأمنية المختصة لاستكمال ما يلزم بحكم الاختصاص

المصدر : https://www.okaz.com.sa/sport/saudi/2015771

ماذا فعل الأهلي لتعقيم مرافق النادي بسبب كورونا؟


تعاقدت إدارة النادي الأهلي مع شركة طبية متخصصة في مجال التعقيم، تماشياً مع الإجراءات الاحترازية للوقاية من انتشار فايروس «كورونا»‬. وأوضح النادي أن الشركة ستعمل على تعقيم على كافة مرافقه

https://www.okaz.com.sa/sport/saudi/2015117 : المصدر

كيف تواجه شركات الطيران “كارثة كورونا”؟

أكد الاتحاد الدولي للنقل الجوي “إياتا” أن قطاع الطيران بحاجة إلى إجراءات طارئة لتجاوز أزمة فيروس كورونا، في ظل قرارات حظر السفر العالمية، التي تشكل ضغوطا مالية وتشغيلية على شركات الطيران، التي يعمل بها نحو مليونين و700 ألف شخص حول العالم.

وقامت جميع شركات الطيران حول العالم بتعليق الكثير من الرحلات، ومنع السفر من وإلى بعض الدول، والكثير من الإجراءات الاحترازية الأخرى، لاحتواء تفشي فيروس كورونا، التي صبت في نهاية المطاف على عاتقها وأظهر تقرير إياتا الأخير أن قطاع النقل الجوي سيتكبد خسائر بـ113 مليار دولار خلال العام الحالي، لكن المنظمة عادت لتؤكد أنه وبعد قرارات حظر السفر بين الدول، فإن الرقم سيتفاقم، مما ينذر بأسوأ أزمة تمر بها شركات الطيران في تاريخها

ودفعت الأزمة شركات الطيران حول العالم، لاتخاذ قرارات سريعة وخطوات طارئة، لوقف نزيف الخسائر، والحفاظ على استمراريتها وقامت الشركات بإلغاء الرسوم على تغيير رحلات المسافرين لحجوزاتهم، وألغت أو أجلت طلبيات الطائرات الجديدة، وخفضت طاقة رحلاتها الدولية، وجمدت الوظائف، إضافة إلى خفض النفقات وأجور التنفيذيين لكن يبقى السؤال الأبرز، إلى أي مدى تستطيع شركات الطيران مواجهة فيروس كورونا، وهل لديها الملائة المالية الكافية للاستمرار، أم ستتدخل الحكومات لدعم هذه الصناعة من خلال محفزات وإعفاءات لدعم الطلب؟

https://www.skynewsarabia.com/business/1329734-تواجه-شركات-الطيران-كارثة- كورونا؟ : المصدر

فيروس كورونا يهدد صناعة السيارات بالشلل

أشار تقرير اقتصادي إلى أن إغلاق مصانع السيارات في أوروبا وأميركا الشمالية واللاتينية، قد يؤدي إلى خفض الإنتاج العالمي من السيارات هذا العام بأكثر من 1.4 مليون سيارة

وكانت مصانع السيارات في جميع أنحاء العالم قد أعلنت عن خطط لتعليق الإنتاج مؤقتا من أجل تطهير المرافق ومنع انتشار فيروس كورونا الجديد

ومن شأن الفجوة أو فترة التوقف هذه، التي قد تستمر لما يقرب من 3 أسابيع في بعض الحالات، أن تخلق أزمة نقدية فورية لشركات صناعة السيارات من خلال التراجع في إنتاج المركبات

ففي أوروبا حيث توقفت عمليات التجميع لمدة 13 يوم عمل في المتوسط، ستؤدي عمليات الإغلاق المؤقتة إلى خفض الإنتاج بأكثر من 880 ألف مركبة، في حين ستؤدي عمليات الإغلاق في أميركا الشمالية والتي يقدر تقرير شركة “أي إتش أس ماركت” مدتها في المتوسط بحدود 6 أيام كاملة من الإنتاج، إلى خفض الإنتاج بمقدار 478 ألف سيارة

كما تتوقع “أي إتش أس ماركت” أن تعمل الإجراءات الجديدة لاحتواء الوباء في البرازيل والأرجنتين، في أميركا الجنوبية، على تخفيض الإنتاج بمقدار 80 ألف مركبة

ولم يتضح بعد ما إذا كان الإنتاج سيستأنف بعد عمليات الإغلاق الأولية هذه، لكن حتى إذا توقف الإنتاج للفترة التي تم الإعلان عنها بالفعل ، فإن مرحلة زيادة التجميع التي تلي ذلك ستسبب بمزيد من المشكلات، حسبما ذكر موقع “سي إن بي سي” يشار إلى أنه في أميركا الشمالية، أعلنت شركات فورد وجنرال موتورز وفيات كرايسلر، الأربعاء الماضي، عن خطط لوقف الإنتاج مؤقتا لمدة أسبوعين تقريبا بعد الاستجابة للضغط من اتحاد عمال صناعة السيارات، الذي أراد تحسين بروتوكولات الأمان لحماية الموظفين من الوباء يشار إلى أن فيروس كورونا الجديد أصاب أكثر من 284 ألف شخص في جميع أنحاء العالم حتى الآن، منهم حوالي 20 ألفا في الولايات المتحدة، التي تسبب فيها الوباء بوفاة نحو 280 شخصا، فيما يفتك بشدة في أوروبا، خصوصا في إيطاليا وإسبانيا

https://www.skynewsarabia.com/business/1330074-فيروس-كورونا-يهدد-صناعة-السيارات-بالشلل : المصدر

الرياضيون وفيروس كورونا.. محاربة القلق والجنون

قلب تفشي فيروس كورونا المستجد، منذ بداية العام الحالي، حياة البشر رأسا على عقب، ووصل الأمر حد محاصرة الناس داخل منازلهم

هذا الأمر دفع كثيرا من الرياضيين إلى محاولة التخفيف من آثار العزل المنزلي، ومن بينهم، لاعبة التنس الأميركية المخضرمة سيرينا وليامز، التي حصدت 23 لقبا في البطولات الأربع الكبرى، وشاركت مشاعر شائعة بشكل متزايد على مواقع التواصل الاجتماعي بمنشور كتبت فيه “كل شيء بسيط‭‬ يصيبني حقا بالجنون”

ومع توقف الرياضة العالمية فعليا نتيجة الجمود الذي أحدثه تفشي السلالة الجديدة من فيروس كورونا“كوفيد-19″، الذي حصد أرواح ما يزيد على 11 ألف إنسان في العالم، يشعر كثير من الرياضيين المحترفين بالقلق وهم يكابدون للتكيف مع حالة عدم اليقين الناجمة عن هذا التفشي

وفي سلسلة من مقاطع الفيديو على منصة تيك توك، تحدثت وليامز عن تجربتها مع نظام “التباعد الاجتماعي” لمدة أسبوعين منذ أن تم إلغاء بطولة إنديان ويلز للتنس، وقالت “بدأ الأمر بشعوري بأن هذا الأمر لا يمكن أن يؤثر علي حقا.. هذا الإلغاء أدى إلى إلغاء آخر ثم آخر، الأمر الذي قادني إلى القلق الذي ينتابني.. أشعر بقلق شديد كلما عطس أو سعل أحد حولي”، بحسب ما ذكرت رويترز.

وهذه المخاوف نفسها يشعر بها مليارات الناس في أنحاء العالم جراء الانتشار السريع للفيروس والقلق نفسه أثار كذلك من يأملون في خوض منافسات دورة الألعاب الأولمبية في العاصمة اليابانية طوكيو في وقت لاحق من هذا العام، حيث وجد آلاف الرياضيين الذين يأملون في التنافس في الأولمبياد أنفسهم يواجهون حالة عدم اليقين هذه مع تأجيل أو إلغاء العديد من الفعاليات المؤهلة حول العالم

 وقالت الرئيسة التنفيذية للجنة الأولمبية الأميركية سارة هيرشلاند، للصحفيين الجمعة، إن “المنظمة ضاعفت مواردنا للصحة العقلية” للرياضيين مع توقع انطلاق الدورة الأولمبية كما هو مقرر لها خلال الفترة من 24 يوليو إلى 9 أغسطس

وأضافت “لقد وسعنا إمكانية توفير هذه الموارد لمجموعة أوسع من الرياضيين ونعمل على التواصل معهم لضمان إزالة أي وصمة تتعلق بالمخاوف التي قد تنتابهم بخصوص التواصل لطلب الدعم لصحتهم العقلية”

يشار إلى أن الوباء يمنع العديد من الرياضيين في كثير من دول العالم من مواصلة نظامهم التدريبي المعتاد، حيث تنصح العديد من الدول شعوبها بممارسة نظام التباعد الاجتماعي في محاولة لمنع تفشي الوباء

وتأهلت بطلة رفع الأثقال الأميركية كاثرين ناي إلى أولمبياد طوكيو، رغم اختصار فترة تصفيات لعبتها شهرا، وقالت لرويترز إنها تواصل التدريب في مرآبها وأنه “كان يتعين على بعض الأشخاص التنافس مرة أخرى للتأهل وقد فاتتهم هذه الفرصة.. ينتابني بالتأكيد كثير من القلق بسبب الوباء مثل كثير من الناس في العالم.. ليس سهلا أن تتجاهل كل هذه الأشياء الفظيعة التي تحدث”

وواجه منظمون الأولمبياد ضغوطا متزايدة لتأجيل الدورة بعد أن طالب الاتحاد الأميركي للسباحة بتأجيل الأولمبياد، مشيرا إلى مخاوف الرياضيين، وهو شعور أعرب عنه كثيرون، إذ تساءلت عداءة المسافات متوسطة البريطانية، جيس جود، في تغريدة على تويتر “كيف لنا أن نستمر في الاستعداد للأولمبياد على النحو الأمثل”

المصدر : https://www.skynewsarabia.com/sport/1329961-الرياضيون-وفيروس-كورونا-محاربة-القلق-والجنون